المشرف العام الشيخ فهد باهمام

ألوان الحجاب وعدم لفت الانتباه

نسخة للطباعةأرسل إلى صديق

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

ما حكم لبس الحجاب  الكامل بما في ذلك الوجه الى نصف الساق والاكمال ببنطلون واسع لا يبين الجسم في البلاد الاجنبيه اذا كان بالالوان مثل ( الوردي - السماوي -وغيرها من الالوان ) والعله هي:
عدم التميز و لفت النظر من الناس ؟ والاغطيه المزركشه او متموجة الالوان وذلك لنفس العله ؟ م - الساحل الغربي - أمريكا

يجوز للمرأة أن تلبس ما شاءت من الألوان والأشكال في الحجاب والخمار بالضوابط التالية:

1. أن لا يكون فيه زينة ظاهرة ملفتة لنظر الناس.

2. لا يكون شفافاً يظهر ما تحته.

3. لا يكون ضيقاً يظهر حدود الجسم.

4. أن يغطي جميع البدن.

وقد سُئلت اللجنة الدائمة للإفتاء عن الحجاب وهل هو خاص اللون الأسود فأجابت: "لباس المرأة المسلمة ليس خاصاً باللون الأسود, ويجوز لها أن تلبس أي لون من الثياب إذا كان ساتراً لعورتها وليس فيه تشبه بالرجال , وليس ضيقاً يحدد أعضائها, ولا شفافاً يشف عما وراءه, ولا مثيراً للفتنة

فالضابط في ذلك هو الستر وإذا كان البنطلون ساتراً فضفاضاً واسعاً  ولا يظهر إلا من نصف الساق وأسفل والباقي مغطى بلباس آخر فلا بأس بذلك إن شاء الله.

أما الألوان فلم يتعبدنا الله بلون معين والضابط فيه أن لا يكون ملفتاً للانتباه لغرابته ولا يكون زينة في نفسه تشد الناظر إليه وعلى هذا فيجوز لبس ما تيسر من الألوان المذكورة في السؤال وغيرها بشرط أن لا تُستغرب ولاتكون زينة ظاهرة كالنقش والتطريز الظاهر أو اللامع ونحو ذلك فينبغي الامتناع عنها .

ولننتبه حتى لا يكون حرصنا على عدم لفت الانتباه طريقاً للتساهل في بعض الأحكام الشرعية .. وفقكم الله وزادكم إيماناً وتقى.... والله أعلم

للاستزادة :

لباس المرأة في الخارج